جريمه قتل تهز محافظه الشرقيه بسبب الغيره والحقد | مصر العصريه - جريدة مصر العصرية

جريدة مصر العصرية

سياسية,إجتماعية,ثقافية,اقتصادية,رياضية,فنية-عربية,عالمية,متنوعة,شاملة,تهتم,بنشر,الكلمة,الصادقة,التي تعبر,عن,المعنى,الهادف.

اخر الأخبار

ِِAlexa Rank

Tuesday, August 6, 2019

جريمه قتل تهز محافظه الشرقيه بسبب الغيره والحقد | مصر العصريه


الإعلامية/ صباح السمير
لقيت سماح حاصله على ليسانس اداب مصرعها على يد سلفتها ريم رمضان منسي الشهيره برحاب بمساعده ابوها رمضان منسي والاخ سامح رمضان منسي
المقيمين بقريه الجويني التابعه لمركز كفر صقر الشرقيه في وجود الاب وهو يعذب الزوج بالضرب والتهديد باستخدام المنجل (الشرشره)
قام الاخ والاخت بطعم القتيله سماح خمس بنات وقلقت على الارض جثه هامده لم تتحرك وتم نقلها للمستشفى العام في كفر صقر وتم ابلاغ مركز شرطه كفر صقر وتم عمل محضر بالواقعه الحال و تم احضار المذنبين الثلاثه في سرايا النيابه واعترفوا في الحال بالواقعه والاعتداء علي القتيله بخمس طعنات متتاليه حتى فارقت الحياه في الحياه و تم حبسهم والتحقيق معهم على ذمه القضيه بعد صدور الفحص الجنائي
وعلى لسان زوج القتيله يروي لنا تفاصيل الحادث بالتفصيل
ويقول ان هناك خلافات كثيره باستمرار باستخدام العنف والالفاظ القبيحه من القتيله رحاب واستخدام التهديد لها بالقتل في مرات عديده ايام امام شهود عيان كان يجلسون في قاعده عرفيه للتصالح وكان الحق للقتيل سماح ورفضت القاتله رحاب الصلح بل أكدت على الانتقام والقتل هي وابوها واخوها في وجود شهود يهددها بالقتل لاكثر من مره لانها تحقد عليها و تغار منها لانها حسنه الخلق والسير والقاتله تتعامل بهذه الطريق البشعه بسبب مساعده اهلها ولا تخشي احد وفي يوم الحادث الاليم كانت سماح وزوجها في بيتها و الاولاد الصغار اولاد القتيله والقاتله مع بعض يلعبون وقاموا بضرب بعض قام القاتله رحاب باستدعاء ادبيها رمضان واخوها حسام على الفور و يحملون سلاح الشرشره المعروف بالمنجل وامسك الابيض الزوج ونهال عليه ضربه وهدده بالقتل بالمنجل والمنجل على رقبته وقال الاب لابنه شوف اختك رحاب وعندما ذهب حسام الى اخته نظر الزوجه بعدها على الفور راي سماح ملقاه على الارض غارقه في دماءها ومطعون خمس سنوات وقام الاهالي امام ابنائها وشهد ابناء المهدوره بان القاتله هي التي طعنتها بخمس طعنات وقام الاهالي على الفور بنقلها الى المستشفى العام بكفر صقر وقد كانت قد فارقت الحياه تم ابلاغ الشرطه على الفور وعمل محضر واحضار الجناه في الجريمه هكذا يوجد قلوب لا تعرف الرحمه طريق باي ذنب قتلت وتركت اولادها الصغار ثلاث اطفال منهم طفل رضيعة سبع شهور لو تعلموا كم تعاني تلك الطفله الرضيعه البريئه من تلك الجريمة البشعة واللتى ارتكبت بدافع الحقد والغيرة ٠

No comments:

Post a Comment

الصفحات