" كُنافة بالمخلل " | مصر العصريه - جريدة مصر العصرية

جريدة مصر العصرية

سياسية,إجتماعية,ثقافية,اقتصادية,رياضية,فنية-عربية,عالمية,متنوعة,شاملة,تهتم,بنشر,الكلمة,الصادقة,التي تعبر,عن,المعنى,الهادف.

اخر الأخبار

ِِAlexa Rank

Saturday, November 16, 2019

" كُنافة بالمخلل " | مصر العصريه


كتب : مايكل فوزي

نذهب اليه عندما تضِيق بنا تلك الدُنيا البغيضة .. نشتاق اليه عندما تقسوا علينا تلك الحياة الصعبة
انه الماضي !! .. نعم هو .
فكم من مرة ننظُر لهؤلاء الصغار من حولنا وهم يلهون , فنجد ابتسامة تملأ وجوهنا فنتذكر طفولتنا ونتذكر تلك الجملة المعروفة التي طالما رددناها صغاراً:" امتى نكبر بقى" .. وسريعاً ما ندرك انها كانت جملة خاطئة , فنحن الآن نخُفي سنوات عمرنا الحقيقية ولسان حالنا يردد قائلاً :" ياريت الايام دي ترجع تاني " .
لكن سرعان ما نستفيق من أحلام اليقظة وندرك أن الماضي لن يعود .
كم مِن مرة رجِعنَا للوراء وتذكرنا أصدقاء الدراسة , فوجدناهم يتبدلون .. ذهب اصدقاء المرحلة الابتدائية وجاء غيرهم .. ثم ذهب اصدقاء الاعدادية فجاء من ينوب عنهم .. حتى تصل لأصدقائك الآن فتدرك ماذا فعلت بنا تلك الأيام القاسية .
وسرعان ما نستفيق وندرك أن الماضي لن يعود .
كم من مرة عاتبناهم على عدم سؤالهم علينا كما اعتدنا ورددناها على مسامعهم علهم يفهمون حروف عتابنا القائل:" ليه بطلت تسأل ؟" .. فيجيب بتلك الجُملة اللعينة : " معلش مشاغل " ! . وهو من كان بالماضي يُلازم خُطواتك!! .
كم مِن مَرة نظرنا للوالدين – أو مَن تبقى منهُم- ولمحنا التغيرات التي حلت بجسدهم وخطوط الزمن على وجوههم , فنستعيد الماضي البعيد وعفويتهم بالسابق ونضارة بشرتهم , لكن سريعاً ما نرى الحقيقة القاسية وننتبه لظهورهم المُنحَنِية – أو صورة لأحدهم مُعلقة على الحائط كذكرى أليمة - .
كم مِن مَرة ننظر لتلك العُملات الكبيرة فندرك أنها أصبحت غير ذات جدوى ولن تفي باحتياجاتنا من "مأكل ملبس دروس مواصلات هدايا أعياد......" , فنعود لذكريات الماضي مع العُملات الصغيرة- والتي انقرضت – فكانت تُلبي جميع احتياجاتنا وندخر الباقي ليومٍ آخر.
وجوه .. فُراق .. ابتسامات .. أصدقاء .. طفولة .. حُب .. براءة .
جميعها خرجت من جُعبة ذلك الماضي .. ماضي مليء بالابتسامات والذكريات لكنه بات مُجرد " خيال يضمحل مع الأيام" .. ماضي يجعلك تبتسم ثم تستفيق فتتألم لضياعُه, ماضي كحبات "السُكر" مصبوغ بحاضر عصيب كملوحة " المخلل" .
ماضي جميل كـ"الكُنافةَ الحُلوة " عندما تقتحم فمك فتجعله حُلو كالعسل, لكنها للأسف كُنافة بالمخلل الطُرشي

No comments:

Post a Comment

الصفحات