رسالة لم تكتمل ... بقلم: د. باسم موسى - جريدة مصر العصرية

جريدة مصر العصرية

سياسية,إجتماعية,ثقافية,اقتصادية,رياضية,فنية-عربية,عالمية,متنوعة,شاملة,تهتم,بنشر,الكلمة,الصادقة,التي تعبر,عن,المعنى,الهادف.

اخر الأخبار

ِِAlexa Rank

Thursday, January 16, 2020

رسالة لم تكتمل ... بقلم: د. باسم موسى



في غفلة من إدراكي، أسير وحدي في دجى الليل، طائرا أتنقل عنوة بين أفكار عشوائية، يضخها حزن ووحدة وحسرة ..وآمال.
أفيق على صدى سَنا كلمح بالبصر ... رسالة بهاتفي.
أكذب عينيّ، ... يغمغم عقلي "إنه مجرد وهم تبعثه نفس تتمنى". ...  " لا، بل إن ما أراه حقيقة". يدق قلبي بعنف متأرجحا بين الخوف والرجاء.
إنها هي حقا ... رسالة منها هي... إنها تبعث لي أنا برسالة.
أتردد... خائف من فتحها حتى لا يكون فيها ما أخشى.
متلهف لفتحها لعل فيها ما أرجو ... وقد كان.
 - "ما بك حزين دائما، تفضح حزنك حروفك؟ ... هون عليك لا تستحق أن تكون حزينا".
 - -- "سأبذل قصارى جهدي فقد خففت رسالتك منه بالفعل".
انتهت المحادثة ... لا، بل كانت نهايتها هي البداية.
توالى سيل الإطمئنان ورافقه سيل من الفضفضات، دعمت أحاسيس متنامية، في قلبين تجمعا على صورة دنت بشدة من الحب.
تقاربنا أكثر... اتفقنا على الزواج ... رتبنا كل شيء. سهلت لنا الدنيا كل سبيل نحو السعادة الجديدة. ...
وبعد بلوغ قنن الأمل وعند باب السعادة ... أعلنت الدنيا لي ولها، أنها كانت فقط تمنحنا جرعة زيف أخرى. ...

No comments:

Post a Comment

الصفحات