البحقيري يقصف جبهة مشككيه - جريدة مصر العصرية

جريدة مصر العصرية

سياسية,إجتماعية,ثقافية,اقتصادية,رياضية,فنية-عربية,عالمية,متنوعة,شاملة,تهتم,بنشر,الكلمة,الصادقة,التي تعبر,عن,المعنى,الهادف.

اخر الأخبار

ِِAlexa Rank

Wednesday, March 25, 2020

البحقيري يقصف جبهة مشككيه



      متابعة/ محمود كمال

 الطريق مظلم وحالك فان لم نحترق انا وانت فمن سينير لنا الطريق  (تشى جيفارا)    ابتلى وطننا بمجموعة من اراذل البشر لايهمهم سوى اكتناز المال وجمعه باى وسيلة واى طريق مهما كان غير مشروع او حتى يشكل جرائم جنائية !!   وبالطبع فان الفاسد والجشع يتالم من وجود الشرفاء نظيفى اليد ويحاربهم بكل قوة لانهم يظهرون جرائمه وانتهازيته وجشعه  وقذارة مسلكه !! لكننا ابدا لن نخون مبادئنا وقيمنا ومسلكنا النزيه الشريف فى الدفاع عن كل ماهو طاهر ونزيه وشريف فى هذا الوطن المفدى  لجعله وطنا للاحرار وواحة للحرية والعدالة  وملجأ وملاذ لكل المظلومين والمهدرة حقوقهم  لنصنع بذلك وطنا يليق بابنائنا ومستقبلهم الجميل    وأول امس  للاسف  فوجئت  بوابل من الاتهامات العارية تماما من الصحة والتى لايساندها ثمة دليل !!!   وطلب  منى السيد وكيل نيابة اول اكتوبر الحضور للسؤال على سبيل الاستدلال  فحضرت ومعى مجموعة كبيرة من شرفاء المحامين واحرارهم من كل مكان يتقدمهم السيد النقيب رمضان بيه كشك والمستشار جهاد سمير جمعة  واثناء الجلسة فوجئت بتوجيه اتهامات مرسلة ولله الحمد فقد فندتها جميعا ضاحكا مستنكرا !!!! ان يصل الامر الى درجة ان يقوم المتهمين بارتكاب الجرائم بتوجيه الاتهامات والبلاغات مثلما يقول المثل ( رمتنى بدائها وانسلت)  وبدون ان يوضع فى الاعتبار سيل الاتهامات الكاذبة من نفس الاشخاص وتكرار حصولى على البراءة من هذه الادعاءات الكاذبة  !!!

 فوجئت بالقرار فى نهاية التحقيق باخلاء سبيلى من سراى النيابة ولكن بدفع مبلغ الف جنيه كفالة وكذلك لموكلتى العالمة الجليلة مؤسسة جامعة العلوم والتكنولوجيا مع والدتها المرحومة الدكتورة /سعاد كفافى  وللاسف فان الاتهامات كانت مضحكة لانه لايمكن لمحامى رجل قانون وعالمة استاذة جامعية ان يجيدون سوى الكلمة والعلم والقانون بمثل تلك الاتهامات ومن خصم لايعرف معنى شرف الخصومة  هو خالد محمد الطوخى شقيق موكلتى !!! وكل هدفه من الخصومة ولددها هو حرمان شقيقته من حقها فى الارث عن والدتها العالمة الكبيرة فى كيان هى ايضا احد مؤسسيه   ؟!!!     بينما يهدف الى ابعادى عن وكالتى لشقيقته فى الحصول على حقها فى الميراث ضغطا على واخافتى من نفوذه وسطوته وشراءه لكثير من الابواق الاعلامية منعدمة الضمير يسعفه فى ذلك اموال وفيرة ينفق منها بسفه من واردات الجامعة التى يسيطر على مقدراتها دون وجه حق فى محاولة لاشاعة مناخ من الخوف من كل من يختلف معه واجواء سيئة من الفساد و التلوث القيمى الطارد لكل ماهو شريف وكل ماهو نزيه وجميل فى هذا الوطن .           لكننى وبعون الله وحوله وقوته لن اتراجع عن مناصرة الحق ودحض الباطل واقتضاء الحقوق لاصحابها   ولن اتنازل عن وكالة مهنية اوكلت الى فى مجال مهنتى التى امارسها بكل شرف وامانة محترما قسم المحاماة الذى اديته بكل صدق وثقة فى الله وهو ناصرى ومعينى .    ايضا لن نترك المجال خاويا  من الشرفاء لتنعق فيه الغربان بكل ماهو قمىء وقذر وفاسد !!!     وسوف اظل مدافعا عن الحق والخير والعدل وصناعة الجمال  لا يثنينى عن اداء رسالتى تخويف او تهديد او توجيه اتهامات مهما كانت ؟!!!   متسلحا بادواتى المهنية الشريفة وهى المستندات والعلم القانونى الحقيقى  فضلا عن الفيديوهات الاصلية الصحيحة التى لم يتم العبث بها وقبل ان تمتد يد الصنعة الاثمة اليها لتجتزئها وتقطعها من سياقها لتوجيهها بخبث ومكر قذر  لحياكة المؤامرة المشينة ضدى لا لسبب الا لاننى استعصى على الشراء والمساومة وبيع موكلتى والمتاجرة بقسم المحاماة الشامخ الامين وساظل بعون الله اقتدى برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم حينما اجمع الكفار والمسلمين على انه الصادق الامين والخلق القويم والله يقول الحق وهو يهدى السبيل


No comments:

Post a Comment